الطب والصحة

فوائد زيت عباد الشمس

عباد الشمس هو من أروع الأشجار التي تزرع بالكثير من الدول المعتدلة الحرارة نوعا ما فهي من النباتات التي تحتوي على الكثير من الخيرات بداخلها فيتم استخراج الزيت من حبوبها، ولزيت عباد المس العديد من الاستخدامات فيدخل في تركيب مستحضرات التجميل وصناعة الزيت الذي يستخدم للطهي في المطاعم والمنازل.

الفوائد الصحية لزيت عباد الشمس

زيت عباد الشمس لديها عدد كبير من الفوائد التي تساعد في الحفاظ على صحة الجسم وقوته. على الرغم من انه يتم تضمينه في قائمة العناصر عالية الدهون، وتكتسب شعبية كزيت الطهي نظرا لتنوعها واسعة من المواد الغذائية وتعزيز الصحة. التوازن المثالي من الدهون غير المشبعة الاحادية والمتعددة غير المشبعة يجعلها مثالية لخفض مستويات الكولسترول السيئ. وبالتالي، المزيد والمزيد من الناس يقومون بإدراجه في نظامهم الغذائي.

القلب والأوعية الدموية

زيت عباد الشمس غني بفيتامين E ومنخفض في الدهون المشبعة. الى جانب ذلك، فإنه من المواد الكيميائية النباتية الغنية معينة مثل الكولين وحمض الفينول التي هي مفيدة لقلبك. كما أنه يحتوي على الدهون غير المشبعة الاحادية والمتعددة غير المشبعة جنبا إلى جنب مع الفيتامينات التي تجعل منها واحدة من أصح الزيوت للاستهلاك. زيوت عباد الشمس الأولي عالية تحتوي على 80٪ أو أكثر الدهون غير المشبعة الاحادية. وبالتالي، يساعد زيت عباد الشمس في خفض أمراض القلب والأوعية الدموية وفرصة الاصابة بالنوبات القلبية.

 يمنع التهاب المفاصل

زيت عباد الشمس هو الحل النهائي لتلك المخاوف حول وجود تطوير التهاب المفاصل. يساعد زيت عباد الشمس في الوقاية من التهاب المفاصل الرومانتيكي.

الوقاية من الربو وسرطان القولون

يحتوي على زيت عباد الشمس على فيتامين E أكثر من أي من زيوت الطهي الأخرى. وبالتالي، تضمين هذا الزيت في النظام الغذائي الخاص بك يوفر لك الحماية ضد الربو وسرطان القولون.

 الوقاية من السرطانات الأخرى

الكارتونيات الموجودة في زيت عباد الشمس مساعدة في الوقاية من سرطان الرحم والرئة وسرطان الجلد. بالإضافة إلى ذلك، أنه يوفر مصدرا جيدا للفيتامين (أ) والمساعدة في منع إعتام عدسة العين.

يخفض نسبة الكولسترول في الدم

إن الدهون المشبعة الموجودة في الزيوت الأخرى يصعب كسرها تماما خلال عملية التمثيل الغذائي. وبالتالي، يتم القيام بها إلى أجزاء مختلفة من الجسم عن طريق الدم والحصول على المودعة، وبالتالي زيادة مستويات الكولسترول LDL (الكولسترول السيئ). هذا يسبب مشاكل صحية مثل انسداد وتصلب الشرايين وآلام في المفاصل والعيوب الخلقية. زيت عباد الشمس غني بالدهون غير المشبعة الاحادية والمتعددة غير المشبعة التي توفر الطاقة إلى جانب الحفاظ على مثالية LDL / HDL (الكولسترول الجيد) نسبة في الجسم. يحتوي زيت عباد الشمس أيضا على الحليسيتين الذي يساعد في خفض مستوى الكوليسترول في الدم. هذا هو لأنه عصي على الخاص العصبية وخلايا البطانة، وبالتالي منع الدهون والكوليسترول في الدم من الالتصاق إلى الخلية.

 تحارب الجذور الحرة

زيت عباد الشمس مضاد للأكسدة كما أنه غني بفيتامين E أو التوكوفيرول التي تساعد في تحييد الجذور الحرة المسببة للسرطان. الجذور الحرة تتلف الخلايا والنظام المناعي.

 إصلاح الهيئة

يحتوي زيت عباد الشمس أيضا على البروتينات، وهو أمر حيوي لبناء وإصلاح الأنسجة وإنتاج الهرمونات والانزيمات. هيئتنا يتطلب كميات عالية من البروتينات. لأن الجسم لا يخزن البروتينات، فإنه لابد من استهلاكها وزيت عباد الشمس يفي بهذا الشرط.

 صيانة نظام مناعي صحي

يحتوي زيت عباد الشمس أيضا على الزنك الذي يساعد في الحفاظ على نظام صحي مناعي والشفاء من الجروح. فائدة أخرى من الزنك هو أنه يحافظ على الرائحة والطعم.

 الوقاية من عدوى الرضع

زيت عباد الشمس مفيد في الحد من مخاطر العدوى في الرضع قبل الأجل وجود انخفاض الوزن عند الولادة. هي أكثر عرضة للمعاناة من التهابات بسبب الجهاز المناعي المتخلفة والأجهزة مثل جلد الرضع. يعمل زيت عباد الشمس بمثابة حاجز وقائي ويمنع مثل هذه العدوى.

 النظام العصبي الصحي

محتوى فيتامين (ب) من زيت عباد الشمس يعزز سلامة الجهاز العصبي، والهضم السليم وهي مصدر كبير للطاقة.

 الحد من مشاكل القلب

يحتوي زيت عباد الشمس على السيلينيوم الذي يفيد في تقليل خطر التعرض لمشاكل في القلب وتدهور الكبد. مستوى عال من السيلينيوم في الدم هي أيضا دور فعال في الحد من مخاطر سرطان الرئة وسرطان الجلد.

 فوائد أخرى

حمض الفوليك الموجود في زيت عباد الشمس يساعد في صنع خلايا جديدة. المغنيسيوم تشعر بالقلق مع منع تقلصات العضلات في حين التربتان يريح الدماغ ويعزز النوم عن طريق مساعدة في إنتاج الناقل العصبي، السير وتونين.

فوائد زيت عباد الشمس للبشرة

زيت عباد الشمس هو وسيلة طبيعية وصحية للحفاظ على بشرة رائعة وذلك بسبب خصائص التهدئة والمطريات (ترطيب). كونه غني بالمواد المغذية ومضادات الأكسدة، ويتم استخدامه على نطاق واسع للأغراض الطبية ومستحضرات التجميل وجدت لتكون فعالة ضد حب الشباب، الأكزيما، التهاب، احمرار العامة وتهيج في الجلد.

بعض فوائد زيت عباد الشمس للبشرة هي كما يلي:

  • بسبب خصائصه المطريات، زيت عباد الشمس يساعد الجلد على الاحتفاظ بالرطوبة. استخدام زيت عباد الشمس كما المستحضر على الجلد للأطفال الرضع قبل كحاجز وقائي وتلفيق لهم مع هذا الزيت يساعد في الحد من عدوى الجلد بنحو 14 في المئة، وبالتالي، زيت عباد الشمس يمكن استخدامه لحياتهم اليومية للعناية بالبشرة.
  • زيت عباد الشمس عالي جدا في فيتامين E بالمقارنة مع غيره من منتجات العناية بالبشرة مثل زيت اللوز أو زبدة الشيا. فيتامين E هو ضروري لمنع تلف خلايا الجلد عن طريق الأشعة فوق البنفسجية UVA أو من الشمس. فيتامين E يحسن مظهر وصحة الجلد من خلال منع تندب وتمهيد من التجاعيد الموجودة.
  • زيت عباد الشمس هو أيضا غني بالفيتامينات A، C وD والكارتونيات صحية والشموع التي تشكل حاجز وقائي على الجلد. وبالتالي، هذا الزيت فعال في علاج حب الشباب. كونه خفيفة بشكل استثنائي وغير دهني، ويحصل على امتصاصه في الجلد بسهولة دون انسداد أو عرقلة المسام. مجموعة من الفيتامينات والأحماض الدهنية تعمل كمضادات للأكسدة لتجديد خلايا البشرة وتخليص الجلد من البكتيريا تسبب حب الشباب.
  • بيتا كاروتين هو مركب للذوبان في الدهون غنية المصبغة التي يمكن تحويلها إلى فيتامين (أ) وخصائصه المضادة للأكسدة المفيدة للظهور صحتك والجلد. زيت عباد الشمس هو مصدر ممتاز للبيتا كاروتين. استهلاك هذا المركب يجعل بشرتك أقل حساسية لأشعة الشمس. المواد المضادة للأكسدة في ذلك تحييد الجذور الحرة التي تخترق الجلد، وتسبب حروق الشمس وغيرها من أنواع أضرار أشعة الشمس مثل سرطان الجلد.
  • الخصائص المضادة للأكسدة من زيت عباد الشمس مساعدة في منع علامات الشيخوخة قبل الأوان. التعرض لأشعة الشمس والجذور الحرة يزيد من معدل شيخوخة الجلد، مما تسبب في حدوث التجاعيد والخطوط الدقيقة في سن مبكرة. المواد المضادة للأكسدة في زيت عباد الشمس يخفض خطر الإصابة علامات الشيخوخة المبكرة.
  • كونه مطريات طبيعية، زيت عباد الشمس يحسن القدرة على الاحتفاظ برطوبة الجلد الخاص بك ومفيد للأفراد ذوي البشرة الجافة، المجففة أو الحساسة. مزيج من عباد الشمس وزيوت الخروع فعال في جعل بشرتك نضرة وإزالة الخلايا الميتة والشوائب. هذا الخليط يمكن أن تستخدم بمثابة المطهر وليس هناك حاجة لاستخدام مرطب مثل الزيوت تحتوي على الأحماض الدهنية والفيتامينات لترطيب بشرتك.
  • زيت بذور عباد الشمس هو زيت من نوعية جيدة بملمس مناسب جدا للعين والعناية بالبشرة. وهو مناسبة للبشرة العادية إلى الجافة، ويستخدم بشكل متزايد في الروائح بسبب رائحة خفيفة. يتم استخدامه في المنتجات الجلدية ويخلق شعورا تجانس على الجلد.

فوائد زيت عباد الشمس للشعر

  • تماما مثل الجلد، زيت عباد الشمس له تأثير الترطيب على شعرك كذلك. وهناك مجموعة واسعة من المواد المغذية ومضادات الأكسدة جنبا إلى جنب مع الأحماض الدهنية الأساسية جعلها مفيدة للغاية لشعرك.
  • بسبب الملمس والنكهة الخفيفة، زيت عباد الشمس يخفف من الشعر ويضيف لمعان لذيذ لذلك. زيت بذور عباد الشمس يساعد على السيطرة على الشعر المجعد، يعالج جفاف وتلف الشعر ويجعل لكم التحكم فيها. يحافظ هذا الزيت تنوعا بريق شعرك والملمس ويمكن أن تستخدم مكيف الطبيعية. زيت عباد الشمس يمكن تطبيقها وتدليك على فروة الرأس قبل الاستحمام مرة واحدة في الأسبوع لأقصى قدر من المنافع.
  • كونها خفيفة للغاية، يساعد زيت عباد الشمس في تكييف الشعر الدهني. انها تغذي الشعر ويمنع الكسر.
  • زيت عباد الشمس هو مصدر مهم للغاما حمض اللين ولينيك ألفا (GLA) والتي تساعد في منع ترقق الشعر. أنها فعالة في علاج فقدان الشعر، الصلع وداء الثعلبة تتميز بقع مستديرة من فقدان الشعر.
  • نظرا لمجموعة واسعة من الفوائد للصحة، والجلد والشعر، يعتبر زيت عباد الشمس واحد من أصح الزيوت ويفضل عموما أكثر من الزيوت الأخرى مثل جوز الهند أثقل، وزيوت اللوز، والقرطم وزيت الزيتون. ومع ذلك، لجني فوائدها، فإنه من المستحسن لأنها تستهلك بكميات صغيرة لأنه لديه بعض الآثار الجانبية المرتبطة بها.

 

فوائد زيت دوار الشمس للجلد

  • زيت دوار الشمس وسيلة طبيعية وصحية للحفاظ على الجلد، وذلك بفضل خصائصه المهدئة والمرطبة. كونها غنية بالمواد المغذية ومضادات الأكسدة، ويستخدم على نطاق واسع للأغراض الطبية والتجميلية وجد انه فعالة ضد حب الشباب، الأكزيما والتهاب واحمرار وتهيج الجلد.
  • نظرا لخصائصه المرطبة زيت دوار الشمس يساعد البشرة على الاحتفاظ برطوبتها. ويمكن استخدامه في العناية بالبشرة اليومية.
  • يحتوي على نسبة عالية جدا في فيتامين E بالمقارنة مع غيرها من منتجات العناية بالبشرة مثل زيت اللوز أو زبدة الشيا. فيتامين E ضروري لمنع تلف خلايا الجلد عن طريق الأشعة فوق البنفسجية UVA ويحسن مظهر وصحة الجلد من خلال تنعيم التجاعيد الموجودة.
  • أيضا غني بالفيتامينات A، C وD والكارتونيات التي تشكل حاجز وقائي على الجلد. وبالتالي، هذا الزيت فعال في علاج حب الشباب. كونها خفيفة بشكل استثنائي وغير دهني، ويحصل امتصاصه في الجلد بسهولة دون انسداد أو إعاقة المسام. الفيتامينات والأحماض الدهنية بمثابة مضادات الأكسدة لتجديد خلايا البشرة ويساعد الجلد على التخلص من البكتيريا المسببة لحب الشباب.
  • بيتا كاروتين تذوب في الدهون غنية ويمكن تحويلها إلى فيتامين (أ) وخصائصه المضادة للأكسدة هي مفيدة للصحة والجلد واستهلاك هذا المركب يجعل البشرة أقل حساسية لأشعة الشمس.
  • الخصائص المضادة للأكسدة تمنع علامات الشيخوخة المبكرة. مضادات الأكسدة في زيت دوار الشمس تخفض خطر الاصابة بعلامات الشيخوخة المبكرة.
  • زيت دوار الشمس يحسن القدرة على الاحتفاظ برطوبة الجلد ومفيد للأشخاص ذوي البشرة الجافة أو الحساسة. مزيج من عباد الشمس وزيت الخروع فعال في جعل بشرتك نضرة وإزالة الخلايا الميتة والشوائب. هذا الخليط يمكن استخدامه كمطهر وليس هناك حاجة لاستخدام مرطب

دراسات وابحاث

اثبتت الدراسات الامريكية ان زيت عباد الشمس منخفض في الدهون المشبعة ونسبة عالية من الدهون غير المشبعة أكثر صحة. زيت عباد الشمس اللي نوليك يحتوي على نسبة عالية من الدهون غير المشبعة، وخاصة أوميا 6 والأحماض الدهنية والتي تشارك في عمليات مثل بناء الشعر قوية وشفاء الجروح. ارتفاع الأولي زيت عباد الشمس ويتألف معظمها من الدهون الأحادية غير المشبعة أوميا 9 وهو أمر مفيد للحفاظ على الذاكرة، والوقاية من السرطان وخفض ضغط الدم. كونه مزيج من زيوت الأولي واللي نوليك تحمل درجات حرارة عالية للغاية والطبخ لا تشكل الدهون غير المشبعة.

كما أثبتت الدراسات أن استهلاك زيت عباد الشمس يمكن أن يؤدي إلى انخفاض مستويات الكوليسترول LDL سيئة وبالتالي، وتوفير الحماية من أمراض القلب. وبالتالي، فإنه يمكن استخدامها كبديل للدهون المشبعة لخفض مستويات الكوليسترول غير الصحية.

والمواد المضادة للأكسدة والمواد الكيميائية النباتية توفر الحماية ضد المرض من خلال قتل الجذور الحرة. وتضم زيت عباد الشمس مجموعة متنوعة من المواد المضادة للأكسدة والمواد الكيميائية النباتية مثل فيتامين E، البيتين، وحامض الفينول، الكولين أرجينني. هذه لديها القدرة على مكافحة السرطان، وتعزيز الذاكرة وتعزيز صحة القلب والأوعية الدموية. مستويات عالية من المواد المضادة للأكسدة والمواد الكيميائية النباتية جعل زيت عباد الشمس خيارا ممتازا لتعزيز المحتوى الغذائي من الأطعمة التي يتم طاهيها أو المخبوزة في ذلك.

كما ذكرت الدراسات بأن الصفات العالية من هذا الزيت مع الاستهلاك قد يزيد الأنسولين أو نسبة السكر في الدم وزيادة خطر الإصابة بتصلب الشرايين (تصلب الشرايين) في الناس مع داء السكري من النوع 2. بسبب محتواه العالي من اوميجا 6 والأحماض الدهنية، ويحتمل أن يسبب سرطان الثدي والبروستاتا في النساء بعد انقطاع الطمث مع الاستهلاك الزائد. لذا، ينبغي أن تؤخذ الجرعة المناسبة من هذا الزيت بعد النظر في عوامل مثل العمر، والصحة وغيرها من الشروط. فإنه من المستحسن استشارة الطبيب قبل استخدام هذه المنتجات الطبيعية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى