بحوث

بحث كامل عن الكفاية الاملائية

الكفاية الإملائية
أولاً ــ همزة الوصل
تعريفها :

هي ألف زائدة سميت بهذا الاسم لأنه يُتوصل بها إلى النطق بالحرف الساكن الذي يليها ، وهي تنطق حين تكون في أول الكلمة كأن نقول : ( استعد محمد للامتحان ) فالسين ساكنة وحتى نتوصل إلى نطق الساكن يجب نطق الحرف المتحرك الذي قبله ولذلك ننطق ألف الوصل .

وأما حين تأتي وسط الكلام فإننا لا ننطقها نقول ( محمد استعد للامتحان ) دون نطق الألف الذي يسبق السين في ( استعد ) وبسقوطها من النطق يتصل ما قبلها بما بعدها .

وتكتب ألفاً عادية دون همزة ( ا ) ويوضع عليها الحركات الثلاث ( اِ ـ ا ُ ـ ا َ ) والكسر هو الأصل فيها أما الفتح والضم فقليل . .

مواضعها :
أ ــ في الأسماء :

تقع همزة الوصل في الأسماء التالية وما اشتق منها :

1 ـ اسم ، اسمان ، اسمين ، اسمية …. .

2 ـ است ، استان ، استين … .

3 ـ ابن ، ابنان ، ابنين … .

4 ـ ابنة ، ابنتان ، ابنتين … .

5 ـ ابنم بمعنى ابن ، ابنمان … .

6 ـ امرؤ ، امرؤان ، امرأين … .

7 ـ امرأة ، امرأتان ، امرأتين … .

8 ـ اثنان ، اثنين .

9 ـ اثنتان ، اثنتين .

10 اَيمن الله و مختصرها اَيم الله و هو قسم بمعنى يمين .

و في أداة ال التعريف مثل : الرجل ، الشمس ، القمر .

ثانياً ـ في الأفعال :
1 ـ تقع في أمر الفعل الثلاثي مثل اكتب ، ادن ، اُدعُ ، اِرعَ .

2 ـ و في ماضي الخماسي و السداسي و أمرهما و مصدرهما :

مثال : ماضي الخماسي ارتفع و أمره اِرتفع و مصدره اِرتفاعاً و مثله : انتصر ، انتصر ، انتصاراً .

مثال : ماضي السداسي استراح و أمره اِسترِح و مصدره استراحة و مثله : استخرج ، استخرِج ، استخراجاً .

ثالثاً ـ في الحروف :
تقع فقط في ( ال ) التعريف : مثل : الرسول ـ العابد ـ التي .

فائدة :

المصادر و الأفعال السابقة التي همزتها همزة وصل تبقى همزتها همزة وصل في المفرد والمثنى و الجمع للمذكر و المؤنث مثل : استخرج ، استخرجا ، استخرجوا ، استخرجي ، استخرجن فكلها همزات وصل .

ملحوظة :
تضم همزة الوصل في فعل الأمر الثلاثي مثل : اُكتُب و في ماضي الخماسي و السداسي المبني للمجهول مثل :استقبل ، ارتفع .

2 ـ همزة القطع تأتي في كل موضع لم يذكر في همزة الوصل أي في غير الحالات السابقة .

متى تتحول همزة الوصل إلى همزة قطع ؟

ــ تتحول همزة الوصل إلى همزة قطع جوازاً في الأحوال التالية :

1 ـ إذا نودي لفظ الجلالة الله تصير : يا ألله .

2 ـ أل التعريف عندما نتحدث عنها على أنها علم على أداة التعريف :

مثال : إذا عُرف الممنوع من الصرف بأل صُرف .

3 ـ همزة الوصل إذا سمى بها اسم علم تصير همزة قطع :

ــ في أسماء الأعلام المنقولة عن المصادر الخماسية والسداسية :

مثال : ابتسام طالبة مجتهدة ، ابتسام مصدر سداسي ( ابتسم ) همزته همزة وصل ولكن عندما سُمّيَ به اسم فتاة صارت همزته همزة قطع ( إبتسام ، إنعام ، إعتدال )

ــ الاثنين : همزته همزة وصل لأنه من الأسماء العشرة الواردة في همزة الوصل ، ولكن سُمّيَ به يوم صارت همزته همزة قطع ( يوم الإثنين ) .

4 ـ إذا انتقل الفعل إلى اسم علم صارت همزته همزة قطع :

مثال : ( ازرع ) فعل وعندما سمي به اسم بلد في جنوب سوريا صارت همزته همزة قطع ( إزرع ) .

خلاصة همزة الوصل :
هي ألف عادية بلا همزة وتوجد :

1 ـ ماضي الخماسي والسداسي وأمرهما ومصدرهما :

ماضي الخماسي وأمره ومصدره مثل : انطلـَقَ ، انطلقْ ، انطلاقاً .

ماضي السداسي وأمره ومصدره : استخرَجَ ، استخرجْ ، استخراجاً .

2 ـ وفي الأسماء التالية والمثنى منها : وهي همزة ( اسم ، ابن ، ابنة ، امرئ ، امرأة ،اثنين ، اثنتين ، ايم ، ايمن ، وهمزة ( الـ التعريف ) . هذه هي مواضع همزة الوصل وكل ما عداها فهو همزة قطع .

ملاحظة : حذف همزة الوصل ( سيبحث مفصلاً في مبحث حذف الألف )

ثانياً ـ همزة القطع
تعريفها :

سميت بهمزة القطع لأنها تقطع لفظ ما قبلها عما بعدها ، وتقع في أول الكلام ووسطه وآخره ( فإذا وقعت وسطه سميت المتوسطة وإذا وقعت آخر الكلمة سميت المتطرفة )

كتابتها :

تكتب فوق الألف إذا كانت مفتوحة أو مضمومة ( أَحمد ، أُخِذ ) ، وتكتب تحت الألف إذا كانت مكسورة ( إكرام ) ، وتقع حيث لا تقع همزة الوصل .

مواضعها :

1 ـ توجد في جميع الأسماء عدا الأسماء العشرة التي وردت في همزة الوصل ، أما غيرها من الأسماء فهمزتها همزة قطع مثل : ( أحمد ، إبراهيم ، إسماعيل ، أيمن ، إسحق ، إفريقيا ، ألمانيا )

2 ـ توجد في الضمائر المبدوءة بهمزة مثل :

( أنا ، أنت ، أنتم ، أنتما ، أنتن ، إياك ، إياكم …….. )

3 ـ وفي كل ما بقي من مواضع لم تذكر في همزة الوصل .

ثانيا ـ في الأفعال :
1 ـ في أول ماضي الفعل الثلاثي المبدوء بهمزة وفي مصدره . مثل ( أخذ ، أخذاً )

2 ـ في أول ماضي الرباعي المبدوء بهمزة ، وفي أمره ، وفي مصدره . مثل : ( أدركَ ، وأمره أدْرِكْ ، ومصدره إدراكاً )

3 ـ في كل فعل مبدوء بهمزة المضارعة :

همزة المضارعة التي تقع في أول الفعل وتدل على :

أ ـ أن الفعل مضارع .

ب ـ أن الفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره ( أنا )

مثل : أسافر ، أغسل ، ألعب ، أصلي . ( الأفعال التي يتحدث بها المرء عن نفسه )

ثالثاً ـ في الحروف :
جميع الحروف همزتها قطع ما عدا ( أل التعريف ) . مثل : ( إن ، أن ، إلى …. )

* لا تتأثر همزة القطع إذا سبقتها الأحرف التالية :

اللام مفتوحة كانت أم مكسورة ، الباء ، السين ، أل التعريف ، الكاف ، الفاء ، الواو .

مثل : ( لـِ + إكرام = لإكرام ، لإرسال ) ( لأساعدنّ المحتاج ) ( لأنت مخلص )

( بإرسال )

( سأكرم ، سأعمل )

( أل + أخلاق = الأخلاق ، الإعراب ، الإنتاج ، الإسعاف ، الأماني )

( كأخلاق ، كإكرام )

( فإنك ، فأرسل )

( أبوك و إخوتك )

متى تتحول همزة القطع إلى همزة متوسطة ؟ :

أولاً ـ تتحول همزة القطع إلى همزة متوسطة إذا سبقت بأحد الحروف التالية ( إن ، ألاَّ ، أُلاء ) .

إن : الشرطية إذا سبقت بلام مفتوحة تطبق عليها قاعدة الهمزة المتوسطة وتصبح ( لئن )

ألاَّ : ( أن لا ) إذا سبقها حرف ( لِ ) لام الجر المكسورة تطبق عليها قاعدة الهمزة المتوسطة وتصبح ( لئلا ) .

أُلاء : إذا سبقها ( هاء التنبيه ) تطبق عليها قاعدة الهمزة المتوسطة وتصبح ( هؤلاء )

ثانياً ـ تتحول همزة القطع إلى همزة متوسطة إذا سبقتها همزة الاستفهام أو النداء وتطبق عليها قاعدة الهمزة المتوسطة .

عندما تأتي همزة الاستفهام أو همزة النداء قبل همزة القطع فإنها تكتب بطريقتين :

الطريقة الأولى : تترك فيها الهمزة على حالها :

1 ـ أمثلة همزة الاستفهام ( تدخل على الأفعال والأسماء والحروف ) :

أعلمُ : ( بضم الهمزة ) بعد دخول همزة الاستفهام تكتب : أأعلمُ ؟ ( بفتح الهمزة الأولى وتبقى الثانية مضمومة ) . ويجوز فيها أن تكتب أؤعلم .

إبراهيم : بعد دخول همزة الاستفهام تكتب : أإبراهيم ؟ ( بفتح الهمزة الأولى وتبقى الثانية مكسورة )

إنك : بعد دخول همزة الاستفهام تكتب أإنك ؟

إذا : تكتب : أإذا ؟

إلى : تكتب : أإلى ؟

2 ـ أمثلة همزة النداء ( تدخل على الأسماء ) :

أمي : بعد دخول همزة النداء تكتب : أأمي !

أستاذي بعد النداء تكتب أأستاذي !

إبراهيم : تكتب أإبراهيم !

وهمزة النداء مفتوحة أما همزة القطع فتبقى كما هي قبل النداء .

الطريقة الثانية : تصبح فيها همزة القطع همزة متوسطة وتطبق عليها قاعدة الهمزة المتوسطة :

همزة القطع المسبوقة بهمزة وصل :

تكتب همزة على نبرة إذا سبقتها همزة وصل مكسورة تطبيقاً للقاعدة العامة للهمزة المتوسطة . مثل :

( اِئـْتمر ، اِئـْْتمار ــ اِئـْتمن ، ائتمان ــ ائتزر ، ائتزار ــ ائتمّ ، ائتمام ــ ائتلف ، ائتلاف ) .

فإذا كانت همزة الوصل ( وهي الهمزة الأولى ) مضمومة ، كتبت الهمزة الثانية على واو . مثل :

اُؤْتمر ـ اُؤتزر ـ اُؤتمّ ـ اُؤتلف ) فإذا سبقت بالواو أو الفاء ، حذفت همزة الوصل وكتبت الهمزة الثانية على ألف ( وأتمر فأتمر وأتمن فأتمن ، وأتزر فأتزر ) أما ( ائتمّ وائتلف ) فلا يجوز الحذف حتى لا تلتبس بـ ( أتَمّ وأتْلَفَ )

وخلاصة القول :
إذا جاءت همزة الوصل قبل همزة القطع الساكنة فإن همزة القطع تكتب على حرف يناسب حركة همزة الوصل وتصير همزة القطع متوسطة .

التفريق بين الوصل والقطع :

همزة القطع ألف عليها الهمزة ، أما الوصل فهي ألف بلا همزة ويفرق بينهما بالنطق وذلك بأن ندخل الواو أو الفاء في أول الكلمة ثم ننطقها فإذا بقيت الهمزة في اللفظ كانت همزة قطع :

إكرام / وإكرام ، فإكرام .

أما إذا اختفت الهمزة في اللفظ فهي همزة وصل :

اذهب / واذهب ، فاذهب ويكون نطقها وذْهب ، فذْهب .

علماً أن همزة الوصل تظهر في النطق عندما تكون في بداية الكلام ، وتختفي إذا تمّ وصل ما قبلها بما بعدها :

اِجتهد محمد /// محمد اجتهد

فـــائدة :
لمعرفة الهمزة في كلمة ما ، هل هي قطع أم وصل نأتي بالفعل المضارع من هذه الكلمة فإن كانت ياء المضارع مضمومة ، كانت الهمزة همزة قطع ، أما إذا كانت ياء المضارع مفتوحة فالهمزة همزة وصل . وإليك الأمثلة :

إنتاج مضارعها يُنتج

إسلام مضارعها يُسلم

إعادة مضارعها يُعيد

إرسال مضارعها يُرسل

أما الكلمات التالية :

اقتصاد مضارعها يَقتصد

اجتماع مضارعها يَجتمع

ارتحال مضارعها يَرتحل

الهمزة المتطرفة
القاعدة العامة للهمزة المتطرفة :

ــ ترسم الهمزة المتطرفة حسب حركة الحرف الذي يسبقها دون النظر إلى حركتها :

أ ـ إن كان الحرف الذي قبل الهمزة ساكناً كتبت الهمزة المتطرفة على السطر منفصلة .

مثال : عبء ـ ملء ـ ضوء ـ نوء ـ شيء ـ سماء ـ هدوء ـ بريء ـ كفء ـ دفء ـ نشء ـ جزء ـ قرء ـ يضيء ـ يسيء ـ ينوء ـ يموء ـ جزاء ـ رداء ـ وضوء ـ مقروء ـ يسوء ـ يبوء ـ فيء ـ قيء .

ب ـ أما إن كان الحرف الذي يسبق الهمزة المتطرفة متحركاً ، فترسم الهمزة على حرف يناسب الحركة ( أ ، ؤ ، ئ ـئـ )

1 ـ فإن كان الحرف الذي قبل الهمزة مفتوحا كتبت على الألف .

مثال : يقرَأُ ـ بدَأ ملأ ـ درَأ ـ لجَأ ـ تهيـَّأ ـ يطرَأ ـ يعبَأ ـ يبدَأ ملجَأ ـ ينشأ ـ يربأ .

2 ـ وإن كان الحرف الذي قبل الهمزة مضموما كتبت على واو .

مثال : يجرُؤ ـ لؤلُؤ ـ تواطُؤ ـ تباطُؤ ـ بؤبُؤ ـ توضُّؤ ـ تبرُّؤ ـ تجزُّؤ ـ وكذلك ( التبوُّؤ ـ التضوُّؤ ) رغم أن الشائع عصريا كتابتهما على الشكل التالي ( التبوّء ، التضوّء ) وهذا على غير القياس .

3 ـ أما إن كان الحرف الذي قبل الهمزة مكسوراً كتبت على طرف ياء غير منقوطة ( ياء بلا نقطتين ى )

مثال : يستهزِئ ، يتكِئ ـ يمتلِئ ـ مبادِئ ـ لآلِئ ـ طارِئ ـ قارِئ ـ ناشِئ ـ صدِئ ـ شاطِئ ـ يُقرِئ ـ يُنسِئ ـ لم يجِئ ـ لم يرجِئ ـ لم يفِئ .

خلاصة الهمزة المتطرفة
ــ تكتب الهمزة المتطرفة على حرف يناسب حركة ما فبلها :

1 ـ على ألف إن سبقها فتح مثل ( قرأ ، ملجأ ) ،

2 ـ وعلى واو إن سبقها ضم مثل : ( امرُأ ، يجرُؤ )

3 ـ وعلى ياء إن سبقها كسر مثل : ( شاطِئ ٌ يلتجِئ )

ــ تكتب الهمزة المتطرفة على السطر في حالتين :

أ ـ إذا كان الحرف الذي قبل الهمزة ساكنا ( صحيحا كان أو حرف علة )

مثل : دفء ـ عبء ـ رجاء ـ دنيء ـ تنوء ـ

انقلاب الهمزة المتطرفة إلى همزة متوسطة :
تنقلب الهمزة المتطرفة إلى متوسطة ( وتطبق عليها قواعد الهمزة المتوسطة )

إذا جاء بعدها تاء التأنيث الساكنة ، أو ضمائر الرفع المتصلة ، أو ضمائر النصب المتصلة ، أو علامة تثنية الأسماء ، أو علامة جمع المذكر السالم ، أو نون التوكيد ، وإليك الأمثلة التوضيحية .

أولا ـ تاء التأنيث الساكنة :
ــ كافأ : كافأت ، كوفيء ، كوفئتْ ، طُؤطِيء ، طُؤطِئتْْ .

ثانيا ـ ضمائر الرفع المتصلة ( تاء الفاعل المتحركة ، ألف الاثنين ، واو الجماعة ، نون النسوة ، ياء المؤنثة المخاطبة ، نا الدالة على الفاعلين ) .

أ ـ تاء الفاعل المتحركة :

مثال : طأطَأ : طأطَأتُ ، طأطأتَ ، طأطأتِ ـ طُؤطِيءَ : طُؤْطِئْتُ ، طُوطِئتَ ، طوطئتِ ـ ملِئتُ ، ملِئتَ ، ملِئتِ مُلِيءَ :

ب ـ ألف الاثنين :

ــ قرأ : قرأا ، يقرأان ، اقرأا

ــ بدأ : بدأا ، يبدأان ، ابدأا .

ــ لجأ : لجأا ، يلجأان ، الجأا .

ومنهم من يستعيض عن الألف بالمدة وهذا هو القياس ( قرآ ، يقرآن ، اقرآ ) ، أما كتابتها منفردة مثل ( قرءا ، يقرءان ، لم يقرءا ) فهذا مخالف للقاعدة وبعيد عن القياس .

أما ( ملجآن ) وما ماثلها فالألف التي فيها ألف الهمزة , أما الف المد فمحذوفة كراهية اجتماع ألفين في الخط واستعيض عنها بالمدة لتدل عليها . أما أصل كتابتها ( ملجأان )

ــ يخطئ : يخطئان ، يسيء : يسيئان ، فوجيء : فوجئا ، قريء ، قرئا .

ج ـ واو الجماعة :

ــ قرأ : قرؤوا ، يقرؤون ، اقرؤوا .

ــ بدأ : بدؤوا ، يبدؤون ، ابدؤوا .

ــ ملأ : ملؤوا ، يملؤون ، املؤوا .

د ـ نون النسوة :

لجأ ، لجأن ـ قرأن : يقرأن ـ يجرؤ : يجرؤن ـ أُنشِيء : أُنشِئن ـ أَنشـأ : أنشأن

هـ ـ ياء المؤنثة المخاطبة :

تقرأ : تقرئين ، اقرئي ، تملأ : تملئين ـ املئي ـ تبدأ : تبدئين ـ ابدئي .

و ـ نا الدالة على الفاعل ( الجماعة ) :

قرأ : قرأنا ـ قُرِئنا ـ بدأ : بدأنا ـ جزّأ : جزَّأنا ـ جُزِّئنا ـ أخطأ : أخطأنا ـ أُخْطِئْنا .

ثالثا :
ضمائر النصب المتصلة :
1 ـ كاف الخطاب :

بدأ ، بدأك ـ عِبْؤُك ـ عِبْأَك ـ مبدؤُك ـ مبدأَك .

2 ـ هاء الغائب :

مبدأ : مبدؤُه ـ مبدأَه ـ مبدئِه ـ غناء : غناؤُه ـ غناءَه ـ غنائِه .

يقرأ : يقرؤه ـ يقرؤهم .

ملجأ : ملجؤهم .

3 ـ ياء المتكلم :

ملجأ : ملجئى ـ مبدأ : مبدئى ـ يطأطيء : يطأطئني ـ عبئي ـ جزئي

أطفأ : أطفَأَني ـ يطفِئُني .

4 ـ نا الدالة على المفعولين :

جزّأ : جزّأنا ـ قرأ : قرّأنا ـ يخطئ : يخطئنا ـ يبدأ : يبدؤنا .

رابعا : علامة تثنية الأسماء :

وهي الألف والنون في حالة الرفع ، والياء والنون في حالتي النصب والجر .

مثال : جزء : جزءان : جزأين ـ برء : برءان : برأين ـ شيء : شيئان : شيئين ـ ملجأ : ملجآن : ملجأين ـ مبتدئ : مبتدئان : مبتدئين ـ بؤبؤ : بؤبؤان : بؤبؤين ـ عبء : عبئان : عبأين ـ ضوء : ضوءان : ضوءين .

خامسا ـ علامة جمع المذكر السالم :

وهي الواو والنون في حالة الرفع ، والياء والنون في حالتي النصب والجر :

مخطئ : مخطئون ، مخطئين ـ مستهزئ : مستهزئون ، مستهزئين .

مطفئ : مطفئون ، مطفئين ــ بريء : بريئون ، بريئين .

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى