بحث عن المصادر الحرة كامل

بحث عن المصادر الحرة كامل

المصادر الحرة: –
مفهوم متبع لحماية الملكية الفكرية لا تقوم على احتكار المعلومة بل على نشرها

رخص المصادر المغلقة: –
1– رخصة المستخدم الاخير

2– براءة الاختراع الحصرية

3– رخصة حقوق النسخ

رخص المصادر الحرة -:
1 GPL-

2-LGPL

3-BSD

4- FDL

قوانين رخص المصادر الحرة: –
1– للمستخدم حرية استعمال البرنامج لاي غرض ومتى يشاء

2– للمستخدم حرية تعديل البرنامج ليتاسب احتياجاته

3– اتاحة شفرة البرنامج للمستخدم

4– للمستخدم حرية مشبركة البرنامج مع الغير مجانا او مقابل رسوم معينة

5– للمستخدم حرية توزيع نسخ معدلة من البرنامج.

الفرق بين المصادر المفتوحة والمصادر الحرة هو ان المصادر الحرة المصدر قد تاتي مع عقد يمنعك من التطوير عليها ويسمح لك فقط بالاطلاع عليها في المقابل تقوم فكرة الحرة على السماح بالتعديل والتطوير دون قيد او شرط او اذن من الطرف الاول و التعديل يقتضي بالضرورة توفر المصدر اي ان المصادر الحرة هي مفتوحة وليس العكس.

مزايا المصادر الحرة -:
1–المان العاليي

2– السرعة في التشغيل

3– قلة الاعطال

4– انخفاض الكلفة

5– اتاحة المصادر للاطلاع

6– سهولة كشف الخطاء مع سرعة تقديم الحلول

7– عالمية وتدعم لغات مختلفة منها العربية

8– وجود تطبيقات وبرامج متعددة

9– سريعة التطوير والتحديث

10– مدعوم من شركات ضخمة وتاريخية مثل ( IBM ).

عوائد استخدام المصادر الحرة:
1– العائد المادي

2– الاستفادة من خبرات الاخرين

3– التركيز على الدعم الفني

4– البديل الاقل تكلفة

5- اسعار اقل.

التعريف بالمصادر المغلقة:
هو تعبير يتم إطلاقه على بعض المنتجات من البرامج الإلكترونية المعنية بالبحث، وكذلك برامج السوفت وير والتي يتم وضع كود مغلق لها مما يعمل على استحالة التعديل في البرنامج بسب كونه غير مرئي بالنسبة لهم، ويعد هذا أحد عيوب المصادر المغلقة التي تعد عائقًا أمام أي تطوير أو تحديث للبرنامج مما يجعله صالحًا لفترة معينة من الزمن ينتهي بعدها استخدامه لأنه لا يكون على القدر الكافي من التطور.

أنواع رخص المصادر المغلقة
1. رخصة حقوق النسخ: وفيها يسمح صاحب البرنامج للآخرين بالتطوير من البرنامج والتعديل فيه للأفضل ولكن شرط أن يتم الرجوع لصاحب البرنامج قبل أي إجراء والحصول على موافقة خطية منه على ذلك.

2. رخصة المستخدم الأخير: حيث يقوم صاحب البرنامج ببيع البرنامج إلى مستخدم جديد، ولكن مع حفظ حقوق صاحب البرنامج وذلك بأن المشتري لا يستطيع نسخ أو بيع أو التربح من البرنامج وإلا عرض نفسه للمسائلة القانونية.

3. براءة الاختراع: وهو نوع من الاحتكار الكامل للسلعة أو المنتج تقوم الشركة صاحبة براءة الاختراع بالعمل على تطويره وتحديثه في نطاق الشركة ولا يسمح لأي أحد استخدام المنتج أو البرنامج إلا بموافقة من الشركة.

خصائص المصادر المغلقة:
– لا يوجد في المصادر المغلقة ما يسمى بالمجاني فلكل برنامج سعر محدد يجب تقديمه أولًا لإتمام عملية الشراء والاستخدام.

– تفتقر أغلب البرامج إلى مواكبة الحداثة والتطوير التي تتجدد باستمرار وذلك لأن العاملين على تطوير البرامج محصور في أشخاص معينة وهم أصحاب البرامج.

– لا تستطيع الاعتماد على برامج من المصادر المغلقة لفترة طويلة لكثرة ما يحدث من أعطال به وافتقرها إلى عنصر التحديث الذي تسير عليه بقية البرامج الأخرى.

– الفكرة مقتصرة على صاحبها وهو ما يعني الالتزام بحقوق الملكية الفكرية مما يعني عدم الاستعانة بفكرة موجودة أو التطوير منها لعدم وجود كود خاص يمكنك من فعل ذلك.

أمثلة للشركات التي تعتمد على نظام المصادر المغلقة:
– شركة Apple

– شركة Microsoft

– ويكبيديا مساهمو 2013

أمثلة لبرامج المصادر المغلقة:
1. لغات برمجة: (Net C# – ASP.NET- My Sql) :

2. نظم تشغيل: (Windows XP – Windows 7 – Windows 8)

الأضرار التي تسببها المصادر المفتوحة:
يرى الكثير من مستخدمي المصادر المغلقة أن المصادر المفتوحة تعود بالضرر على سوق البرمجة عمومًا وهذه الأضرار عبارة عن:

– الإضرار بمهنة البرمجة.

– إغراق الأسواق بالبرامج والإضرار بشركات البرمجة.

– القضاء على الابتكار.

– استغلال الشركات للمصادر المفتوحة.

– ضياع حقوق الملكية الفكرية والأدبية.

بواسطة: - آخر تحديث: 11 يوليو
قسم: بحوث


مواضيع ذات صلة بـ بحث عن المصادر الحرة كامل