افكار مشاريع ريادية ناجحة للشباب وكيفية الحصول على تمويل لها

   

افكار مشاريع ريادية ناجحة للشباب وكيفية الحصول على تمويل لها

افكار مشاريع ريادية ناجحة

هناك فارق جوهري بين المشاريع الصغيرة التقليدية والمشاريع الريادية، وهو أن المشاريع الصغيرة التقليدية تنمو بشكل بطيء وتكون مستقرة لفترات طويلة على مستوى الأرباح وحجم المشروع. فقد تجد مشروع محل ملابس مثلًا يعمل منذ خمس سنوات بنفس حجمه دون تطور. بينما المشاريع الريادية تهدف إلى النمو والتطور بوتيرة سريعة، فبعض المشاريع الريادية تنمو بسرعة قصوى لدرجة أن بعضها يتحول لشركات كبيرة خلال بضع شهور، ويكون التطور في الغالب نتيجة استثمارات أو تمويل من مصادره المختلفة. البعض من رواد الأعمال والمختصين بعالم المال والاعمال يشيرون الى أن المشروع الريادي هو بمثابة نموذج مصغر من شركة ضخمة. نحن هنا اليوم لنُقدم لك افكار مشاريع ريادية ناجحة بحيث يمكن أن تحول منفذيها من الشباب الى رواد أعمال يربحون الكثير من الأموال خلال شهور او سنوات قليلة. نوضح ايضًا كيفية الحصول على تمويل ضخم بالطرق الأكثر ضمانًا. تابع معنا.

افكار مشاريع ريادية ناجحة للشباب :-
صناعة منتج مبتكر :-
ليس مطلوبًا منك صناعة مركبة فضائية ولا سيارة تعمل بالماء ليكون لديك منتج مبتكر. الأمر أبسط بكثير مما تعتقد. فقط حاول أن ترى مشكلة في منتج ما بسيط واعمل على حلها ومن ثم قدّم هذا المنتج للناس، فمع التسويق والتركيز على اهمية الحل ستتمكن من بيع وربح الكثير.

ومثال على ذلك، عندما قام شخص يدعى “ديف ماير” بصناعة زجاجة للرياضيين قابلة للفك والربط من الجزء السفلي مما مكنهم من غسل زجاجاتهم بشكل أكثر فاعلية من الزجاجات التقليدية. وهذا الابتكار جاء كحل لمشكلة يعاني من الكثير من الرياضيين حول العالم. بالطبع هذا المنتج المبتكر حصل على الدعم وتم بيع الكثير من الزجاجات. يمكنك الاطلاع على قصة “ديف ماير” بالكامل والاستفادة من تجربته من هنا.

مثال آخر. قام “مارتن هيل” بابتكار حامل الببرونه، وعلى الرغم من بساطة هذا الابتكار إلا أنه وفر له الكثير من الراحة ووفر عليه الكثير من الوقت والجهد. فمن خلال حامل الببرونه تكون كلتا يداه فارغتين وبمقدوره فعل ما يحلو له. هذا الحل قام بتحويله الى مشروع ريادي وهو بالفعل يحقق الكثير من المبيعات والارباح عن طريقه. يمكنك الاطلاع على تجربة “مارتن هيل” بالكامل من هنا.

مشاريع تطبيقات الجوال المبتكرة :-
هناك تطبيقات كانت صغيرة للغاية تم تأسيسها بعشرات الدولارات، ولكن فكرتها جعلت منها شركات عالمية تحقق ارباحًا طائلة في يومنا هذا، وبالطبع جعلت من اصحابها أثرياء ومشهورين. هناك واتس اب وانستجرام وأكثر من ٩٠٪ من التطبيقات التي تستخدمها بشكل مستمر اليوم لم تكن سوى فكرة تم تنفيذها بالقليل. وهناك كذلك تطبيقات أقل شهرة نجحت في الحصول على استثمارات ضخمة لتصبح شركات عملاقة، مثل تطبيق اطلب و فيزيتا و طبيب وغيرها.

لذلك، تطبيقات الجوال تعد تفكير أولي لمن يبحثون افكار مشاريع ريادية ناجحة، فهي لا تُكلف الكثير وبسهولة يمكن أن تنجح و تتضخم في أزمنة قصيرة. ولكن المهم ان تكون فكرة التطبيق قابلة للتطور والنمو. كأن يكون تطبيق يربط بين العيادات والصيدليات، أو تطبيق. او تطبيق فيتنس يحتوي على تمرينات رياضية ووصفات للرياضيين، أو تطبيق الطعام العضوي (اورجانيك فود)، وهكذا. الأهم أن يكون تطبيق يقدم قيمة ومن الأفضل أن تكون فكرته مبتكرة.

التجارة الالكترونية :-
إذا كنت من الباحثين عن افكار مشاريع ريادية ناجحة ليختاروا من بينها، فإن التجارة الإلكترونية يجب أن تكون على قائمتك. فمشاريع التجارة الالكترونية يمكن تأسيسها بتكاليف محدودة ويمكن ان تنمو لتصبح مشاريع تجارية كبيرة وربما عملاق خلال سنوات قليلة. هي كذلك من أكثر المشاريع جذبًا للاستثمارات والتمويل بجانب تطبيقات الجوال. بالأحرى التجارة الإلكترونية تتوافر بها صفات المشاريع الريادية الناجحة وبإمكانها أن تجعل منك رائد أعمال ناجح حتى وإن كانت مهارتك في كافة الجوانب حدودة. الأهم هو الفكرة وتنفيذها وإدارتها بشكل منظم وسليم، مع اهمية الاعتماد على خبراء ومتخصصين.

مركز لتدريب الرياديات :-
نتحدث عن افكار مشاريع ريادية ناجحة ونختمها بمشروع يهدف الى تدريب وتعليم النساء والفتيات كيف يصبحن رياديات ولديهن مشاريع تحقق ارباح ضخمة. بالطبع لن تقوم بمفرد او بشخصك بعمليات التدريب وإنما تتم على أيدي متخصصين في مجال ريادة الأعمال. مشروعك ذاته يعتبر مشروع ريادي ويمكن ان ينمو بسرعة ويحصل على الدعم المالي ليصبح من كبرى مراكز التدريب ربما في المنطقة العربية ككل. شرح اكثر تفصيلًا تجده على “فكرة ريادية يمكن أن تصبح مشروع ريادي ناجح ومربح للغاية“.

كيف تحصل على تمويل ضخم لمشروعك الريادي :-
البداية تكون معك. بمعنى ان تقوم بكتابة خطة عمل واضحة ومنسقة. وتكمن اهمية خطة عمل المشروع في ابراز الحافز لاقامة المشروع وتوضيح الهدف من تنفيذه. وكذلك توضح المنتجات التي يقدمها وما يميزها عن منتجات المنافسين. كما توضح الأسباب والدوافع التي تجعل العملاء يتعاملون مع المشروع. إضافة إلى ذلك فإن خطة العمل تحلل تفاصيل المشروع التجاري أو الصناعي أو الخدمي لتجعله أكثر تميزًا. كذلك فإن خطة العمل المكتوبة بشكل دقيق ومبنية على أسس وافتراضات واقعية ينجح أصحابها في الحصول على التمويل للمساهمة في نمو وتطوير المشروع.

بعد ذلك، يمكنك التقدم للحصول على التمويل لتنمية وتطوير مشروعك. ويكون ذلك من خلال عرض خطة العمل على المستثمرين ورجال الأعمال الممكن الوصول اليهم عبر العلاقات الشخصية. وكذلك عبر التمويل الجماعي “Crowdfunding” (اعرف ما هو التمويل الجماعي وكيف تحصل عليه). يمكنك كذلك الاشتراك في مسابقات ريادة الأعمال، وهي منتشرة في بلادنا العربية وتُقدم الدعم للمشاريع الأكثر احقية من وجهة لجان نظر لجان التحكيم دون النظر إلى بلد المشروع. بمعنى أنه لو كانت مسابقة ريادة الأعمال في دبي فليس شرطًا أن تمنح دعمها لمشروع ريادي اماراتي، بل من الممكن أن يحصل مشروع ريادي سعودي او كويتي او مصري على الدعم المالي، وفي الغالب يكون مبلغ كبير. ايضًا توجد الشراكة التجارية، بمعنى أن تحصل على شريك أو أكثر، ومن المهم ان تختار شركائك بعناية وأن تتوافر بهم مواصفات رواد الأعمال وليس مجرد شركاء في مشروع.

ملخص، افكار مشاريع ريادية ناجحة للشباب وكيفية تمويلها :-
استعرضنا فيما سبق افكار مشاريع ريادية ناجحة للشباب. وهي بالتحديد (مشاريع تطبيقات الجوال المبتكرة، التجارة الإلكترونية، صناعة منتج مبتكر، ومركز لتدريب الرياديات). أوضحنا بالنهاية كيفية الحصول على تمويل ضخم عبر مصادر عديدة، أهمها (المستثمرين ورجال الاعمال، التمويل الجماعي، والشراكة التجارية). نتمنى ان نكون قد أفدناك، وأن تصبح رائد أعمال ناجح عما قريب.

بواسطة: - آخر تحديث: 23 يوليو
قسم: مشاريع


مواضيع ذات صلة بـ افكار مشاريع ريادية ناجحة للشباب وكيفية الحصول على تمويل لها